تمكين الوصول للقارئات الشاشةوصولإذهب إلى المضمون مراكز
 

إجتماع شعبي للتدوال بقضية فيروس الكورونا

إجتماع شعبي للتدوال بقضية فيروس الكورونا
تاريخ: 15/03/2020
​جرى اليوم إجتماع طارئ في قاعة المركز الجماهيري حضره أعضاء المجلس المحلي ومديري الأقسام وكبار الموظفين في المجلس إضافة إلى مديري المدارس وممثلي اللجنة الشعبية ولجنة السلم الأهلي ولجنة متطوعي ديرحنا ولجان أولياء الأمور وشخصيات من البلدة للتداول في الإستعدادات وتبادل الأراء حول سبل مواجهة فيروس الكورونا والتنسيق بين كافة الأطر للتصدي له,والتعريف بالإجراءات والتدابير الوقائيةالمنوي إتخاذها من قِبل السلطة المحلية.وتعزيز العمل المشترك المبني على منهجية واضحة في التعامل مع هذا الوباء مع الأخذ بالإعتبار القرارات الحكومية الصادرة بهذا الشأن.
رئيس المجلس المحلي إفتتح الحوار مشدداً على خلو ديرحنا من أية إصابة بالفيروس وأسهب بشرح دور السلطة المحلية وأقسامها بمواجهة هذا الوباء.
بعده قٌدم الدكتور مهنا خطيب محاضرة قيمة حول فيروس الكورونا وطرق الوقاية منه.
ثم تناوب الشيخ راشد حسين واياد نجار مدير المركز الجماهيري ومديري المدارس الحديث حول أبعاد قرار وزارة التربية والتعليم بتعطيل الدراسة والخطط المدرسية لإستوفاء المواد التعليمية الناقصة للطلاب.
وتحدث الدكتور حاتم دغش حول شراء مواد التعقيم لتطهير كل المؤسسات العامة في البلد .

وفي نهاية الإجتماع وبعد سماع آراء المشاركين تققر القيا​م بالخطوات التالية:

  1. إلغاء كل الفعاليات اللا منهجية في البلد
  2. إصدار نشرات توعية للناس ونشرها على الصفحات الرسمية.
  3. إقامة لجنة طوارئ محلية تعنى بموضوع الكورونا. تشمل المجلس المحلي وقسم الرفاه والصحه والتربية والتعليم والخدمات النفسية ولجان المتطوعين مع إقامة دورات إرشاد لهم.وستجتمع يوم الغد لتوزيع المهام.
  4. عمل حملة تعقيم وتطهير لكافة المؤسسات التربوية والعامة في البلد.
  5. عمل منشورات متتابعة ونشرها على موقع المجلس والصفحات الرسمية.
  6. حث الناس على الإلتزام بتعليمات وزارة الصحة
  7. التفكير بإقامة فعاليات بديله للطلاب في المركز الجماهيري 
  8. وضع خطة عمل للتعامل مع الشرائح المجتمعية الضعيفه مثل المرضى والمسنين.
  9. إبقاء لجنة الطوارئ بحالة إنعقاد دائم وحتلنة الجمهور بكل المستجدات.
ونسأل الله العفو والعافية وأن يبقى بلدنا آمناً مطمئناً.